محاولة انتحار فتاة تفجّر التأثيرات السلبية للطلاق .. ابتعاد الأب عن مسؤولياته الأسرية وراء الأزمة

أكدت الحالات الواردة إلى قسم الدعم الاجتماعي، بإدارة حماية المرأة والطفل بالإدارة العامة لحقوق الإنسان بشرطة دبي مؤخراً، أن الخلافات الزوجية التي انتهت بالطلاق تنعكس سلباً على الأبناء .

ووفقاً لفاطمة الكندي رئيسة قسم الدعم الاجتماعي، ورد بلاغ من غرفة العمليات بشرطة دبي، يؤكد تهديد فتاة تبلغ من العمر 19 عاماً تقريباً بالانتحار، والأم تستنجد بالشرطة لإثنائها عن فعلها هذا، وعلى الفور تم الاتصال برئيسة قسم الدعم الاجتماعي للتوجه لمنزل الفتاة، للتحدث معها والتعرف إلى مشكلتها .

وتقول الكندي إنه بعد تهدئة الفتاة طوال الطريق أثناء الانتقال إلى بيتها عبر الهاتف، ثم الجلوس معها، تبين أنها تقع تحت ضغط كبير، حيث إن والدها طلق الأم وتركها وشقيقتها في كنفها، وتبين أيضاً أن الأب مهمل تجاه أسرته من الناحية المادية والمعنوية، والأم لا حول لها ولا قوة، حيث تراكمت عليها الديون، وأصبحت في حاجة إلى مصاريف مالية للإنفاق، ما اضطر الفتاة إلى العمل في إحدى المؤسسات تاركة دراستها لتتمكن من توفير النفقات اللازمة لها ولأسرتها .

وأشارت فاطمة الكندي إلى أن الأم أصبحت تعتمد كلياً على ابنتها الصغيرة في النفقات، كما أنها لجأت إلى شراء سيارة، بالتقسيط، واضطرت الصغيرة أن تقوم بتحرير شيكات، وفجأة عجزت الفتاة عن تسديد أقساط السيارة، وتراكمت عليها ديون كبيرة، ولا تجد سبيلاً للتصرف، وأصبحت متهمة أمام المحاكم في قضايا مالية، وانعكست تلك المشاكل على نفسية البنت، فأصيبت بالحزن والاكتئاب .

فأقدمت الفتاة، على محاولة الانتحار، وانتهى الأمر عند هذا الحد بعد أن تم التواصل مع الأب من قبل إدارة حماية المرأة والطفل بالإدارة العامة لحقوق الإنسان، والتواصل مع البنك، حيث تم تقسيط المبالغ المطلوبة بصورة أفضل، وقام الأب بدفع جزء كبير من المستحقات، والمديونيات المطلوبة من الأم والفتاة، وتم التواصل مع الفتاة من وقت لآخر، والاطمئنان على استقرار حالتها .

وأشارت الكندي إلى أن الفتاة فجأة ونتيجة شعورها بتدليل والدتها لشقيقتها بشكل ملحوظ، أصيبت الفتاة بنوع من الاستهتار، وتملكها شعور بالانتقام من والدها ووالدتها، فأصبحت تستولي على سيارة الأم، وتخرج مع أصدقائها وتسهر معهم لساعات متأخرة من الليل، ومقابل تهديد الفتاة بالإقدام على الانتحار أصبحت الأم لا تعترض على سهرات ابنتها، لافتة أنها تلقت اتصالاً منذ عدة أيام من والدة الفتاة تخبرها أن ابنتها تهدد بالانتحار مجدداً، وأنقذتها من قبل من محاولة إلقاء نفسها من نافذة الشقة، وهي الآن لا تعرف كيف تتصرف تجاه ابنتها التي أصبحت مهملة ومستهترة لأبعد الحدود، كما أن فكرة الانتحار مسيطرة عليها بشكل كبير .

وقالت الكندي إن هذه المشكلة هي نتاج حالات الطلاق التي تقع بين الأزواج، والتي دائماً تؤدي إلى التأثير سلبياً على نفسية الأبناء سواء كانوا أطفالاً، أو كباراً، موضحة أنه من خلال الحالات التي تتواصل معها نجد أن هناك أنانية من كل طرف من أطراف العلاقة الزوجية، أو عناد .

المصدر: الخليج

العـنـزروت™ … لجبر البيوت الزوجية المكسّرة

anzaroot200

السلام عليكم ،،،

أحاول من خلال هذه المدونة المتواضعة مساعدتكم أخواني وأخواتي المتزوجين لحل مشاكلكم الزوجية … ومع أنني أصر دائما على أن أفضل طريقة لحل مشاكل الأسرة هي الجلوس بهدوء معاً لنقاش هذه المشكال والوصول لحل يرضي الطرفين … ولكن هناك من يحتاج الى نصيحة … وأنا سأحاول بإذن الله أن أقدمها لكم

أضغط هنا للذهاب لمدونة العنزروت وهي للمتزوجين والمتزوجات فقط

هناك أيضاً العديد من المشاكل مع الحلول على الرابط أعلاه للاستفادة من تجارب الاخرين

مع تحيات:

الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s