أمطار غزيـرة ورعــدية على مناطق متفرقـة حتــى نهــاية الأسبوع .. «الأرصاد»: طقس غير مستقر.. ولا صحة لوجود سيول أو أعاصير

الأمطار تسببت في تجمع المياه في شوارع الفجيرة. 

قال المركز الوطني للأرصاد الجوية والزلازل إن الدولة تتعرض، منذ أمس، لحالة من عدم الاستقرار في الأحوال الجوية تستمر حتى نهاية الأسبوع الجاري، إذ شهدت مناطق متعددة هطول أمطار غزيرة وصلت إلى 26.6 ملم، فيما تتعرض دول منطقة الخليج العربي لطقس غير مستقر وأمطار رعدية.

وشدد المركز على ضرورة الابتعاد عن أماكن جريان الأودية في المناطق الجبلية الشمالية والشرقية من الدولة، نافياً في الوقت نفسه التحذيرات المنسوبة إلى البحرية الأميركية الخاصة بوجود أعاصير وسيول ستتعرض لها الدولة، لافتاً إلى أن هذه التحذيرات تحتوي على الكثير من المبالغة.

وأوضح المركز لـ«الإمارات اليوم» أن الأمطار ستقل اليوم وغداً عما كانت عليه، ثم تعاود الهطول بشكل أكبر وكميات اكثر، خصوصاً خلال يومي الخميس والجمعة المقبلين، وستصاحبها سحب ركامية ورعدية، خصوصاً على المناطق الشرقية والشمالية والجزر.

وتفصيلا أشار المركز إلى أن الدولة تتعرض لحالة من عدم الاستقرار الجوي تؤدي لسقوط أمطار مختلفة الشدة على مناطق متفرقة وعلى فترات، محذراً من ارتياد البحر والابتعاد عن الأودية وأخذ الحيطة والحذر على الطرقات في حال سقوط الأمطار، ومتابعه الحالة الجوية عبر القنوات الرسمية.

وقال إن الدولة تأثرت بحالة من حالات عدم الاستقرار الجوي بداية من يوم الخميس الماضي، إذ تكونت السحب الرعدية الممطرة على مناطق متفرقة مصحوبة بنشاط للرياح المثيرة للغبار على المناطق المكشوفة، واستمرت على مدار الأيام التالية، حيث سجلت معظم المناطق الشرقية من الدولة كميات متفاوتة من الأمطار وكانت أعلى كمية أمطار 73.8 ملم على مسافي، يوم السبت الماضي، فيما وصلت أعلى كمية أمطار، أمس، إلى 26.4 ملم في أبوالبخوش مع رياح قوية تجاوزت سرعتها 60 كم/س على البحر.

ومن المتوقع أن تستمر تلك الحالة بالتأثير في الدولة من حين لآخر وتراوح بين الشدة والضعف، وتتقدم كتلة من السحب الرعدية الممطرة بحركة بطيئة من الغرب إلى الشرق، تتمركز على الجزر والسواحل الغربية.

وتابع أن كتلاً من السحب الرعدية الممطرة أيضاً تتقدم باتجاه السواحل الشمالية والشرقية من الدولة، تصاحبها أمطار متفاوتة الشدة ما بين الغزيرة والمتوسطة مع جريان الأودية، ورياح قوية أحياناً، مشيراً إلى أنه من المتوقع للطقس خلال الأيام الثلاثة المقبلة أن تخف نسبياً حالة عدم الاستقرار، حيث تقل كميات السحب وإن كانت هناك فرصة لسقوط أمطار على المناطق الشرقية والشمالية، مع استمرار النشاط النسبي للرياح.

وتوقع المركز أن تعاود حالة عدم الاستقرار التأثير في الدولة بداية يوم الأربعاء مساءً، حيث تزداد كميات السحب، خصوصاً على المناطق الغربية والشمالية والشرقية، يصاحبها سقوط أمطار ما بين الغزيرة والمتوسطة حتى يوم الجمعة.

وشدد على عدم جواز الاعتداد بالأخبار التي يتم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي إلا بعد الرجوع إليه، مشيراً إلى أن تحول الأمطار الغزيرة إلى سيول يستلزم تجمع كميات كبيرة من مياه الأمطار داخل تجاويف الجبال، تؤدي إلى كسر الجبل ونزولها مرة واحدة بشكل مفاجئ وقوي، لافتاً إلى أن هذا الأمر مستبعد الحدوث، متوقعاً في الوقت نفسه حدوث جرف في الصخور الجبلية نتيجة غزارة الأمطار.

وشهدت مناطق من الدولة سقوط أمطار غزيرة، منها منطقة الراعفة في أم القيوين، وأذن والطويين ووادي الحلو، وخورفكان، ومتوقع تقدمها باتجاه السواحل، تصاحبها رياح قوية، وسحب ركامية مع عواصف رعديه على كل من الحمرا والفجيرة، وستتأثر مناطق عدة في الساعات المقبلة بالسحب الممطرة يصاحبها جريان سيول، فيما حذر المركز من انهيارات صخرية بعد نفق الحلو باتجاه كلباء جراء الأمطار.

المصدر : الامارات اليوم

أقرأ أيضاً على الروابط التالية … 

مع تحيات:
الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s