مواصفات جديدة للمكيفات تقلص استهلاك الكهرباء وتلبي المزيد من الشروط الصديقة للبيئة

فواتير كهرباء المنازل تزيد بنسبة تصل إلى 30% نتيجة عدم كفاءة أجهزة التكييف.

أكد مدير إدارة شؤون المطابقة في هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس، المهندس عبدالله المعيني، أن الدولة ستشهد خلال العام المقبل توجهات جديدة لتراخيص وإجازات مكيفات الهواء في البنايات السكنية الجديدة، تستند إلى معاييرمختلفة لتقليص استهلاك الطاقة، تبدأ بالاستغناء عن المكيفات ذات النجمة والنجمتين، نتيجة استهلاكها الطاقة الكهربائية بنسبة أكبر واستخدام مكيفات من طراز ثلاث وأربع وخمس نجوم، التي تلبي المزيد من الشروط الصديقة للبيئة.

وتزيد فواتير كهرباء المنازل على مستوى الدولة بنسبة تصل إلى 30% عن مثيلاتها في الأبنية غير السكنية، نتيجة عدم كفاءة بعض أجهزة تكييف الهواء المستخدمة لاستهلاك الكهرباء، والتي يتسبب فيها الغاز المستخدم في تلك المكيفات، المعروف بـ«آر 22»، وهو الذي يستعمل على نطاق واسع في الأجهزة من طراز نجمة ونجمتين، حسب المعيني.

وأبلغ المعيني «الإمارات اليوم»، بأن «المباني التي سيتم منحها تراخيص لتركيب مكيفات على مستوى الدولة اعتباراً من العام المقبل ستشترط مكيفات هواء من طراز ثلاث وأربع وخمس نجوم، التي ستسهم في تقليص فواتير استهلاك الكهرباء، وتالياً تلبي استراتيجية الدولة التي تستهدف المزيد من التدابير الصديقة للبيئة».

وتابع أن «جهاز تكييف واحد من الطرز الجديدة سيكون كفيلاً بخفض استهلاك الكهرباء بنحو 209 كيلوواط سنوياً، فيما سيشمل النظام الجديد المزمع تطبيقه أجهزة التكييف المعروفة بـ(التشيلر)، وهي الأجهزة المركزية الضخمة التي يتم تركيبها على أسطح البنايات الكبيرة».

وأكد المعيني أنه على المدى الطويل، فإن كلفة تركيب جهاز تكييف هواء من طراز خمس نجوم، حتى وإن زادت بنحو 5% عن المكيفات الأخرى، فإن المستهلك نفسه سيستفيد عبر وفر الهدر في الطاقة، والفواتير الاستهلاكية المرتفعة لها، وتالياً فإنه على المدى الطويل المستفيد الأكبر من هذه الأموال المقيمون الذين تزيد شرائح استهلاكهم للطاقة الكهربائية بنحو ثلاثة أضعاف المواطنين».

ودعا المستهلكين إلى «تفهم المسألة كونها تخدم الطرفين، الدولة من حيث ترشيد استهلاك الطاقة المهدرة، وتلبية الالتزامات البيئية، وتفيد المستهلك أيضاً من جهة أخرى، كون قيمة فواتير استهلاك الكهرباء لديه ستتقلص بنحو الثلث تقريباً».

وكان خبراء وعاملون في قطاع التبريد والتكييف، اعتبروا في تصريحات لـ«الإمارات اليوم»، أن غاز المكيفات المستخدم في أسواق الدولة يزيد قيمة فواتير الكهرباء بنسبة 30%، مقارنة بمثيلاتها من مكيفات الأبنية الأخرى.

وبدأت هيئة الإمارات للمواصفات والمقاييس تطبيق غرامات على موردي أجهزة التكييف غير المطابقة للمواصفات القياسية الإماراتية، تتمثل في فرض غرامة قدرها 30 ألف درهم على الموزع المحلي، إضافة إلى منع شهادات المطابقة عن الأجهزة، بصورة تعرض المورد لخسائر مالية إضافية.

المصدر: الامارات اليوم

أقرأ أيضاً على الروابط التاليه …

مع تحيات:
الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s