407 حالات وفاة بالسرطان في أبوظبي العام الماضي .. %34 منهم مواطنون

سرطان الثدي أكثر السرطانات شيوعاً في الإمارة. 

كشفت هيئة صحة أبوظبي أن أمراض السرطان تسببت في وفاة 407 أشخاص في أبوظبي، العام الماضي، 34% منهم مواطنون، وهم يشكلون 15% من إجمالي الوفيات السنوية. وقالت مديرة قسم الأمراض غير السارية في الهيئة، الدكتورة جلاء طاهر، في مؤتمر صحافي أمس، إن السرطانات ــ بمختلف أنواعها ــ تعد ثاني أسباب الوفاة بين المواطنين، والثالث بين المقيمين.

فحوص

قال المدير التنفيذي للشؤون الطبية في «صحة»، الدكتور علي عبدالكريم العبيدلي، إن المستشفيات التابعة للشركة ستنفذ حملات تثقيفية وفحوصاً استقصائية، تستهدف المجتمع المحلي، حيث قام برنامج وحدة تصوير الثدي بالأشعة (الماموغرام)، بزيارة 65 موقعاً، وفحص أكثر من 1700 امرأة العام الماضي، وتم تحويل أربع من كل خمس سيدات تراوح أعمارهن بين 40 و69 عاما إلى عيادات الرعاية الصحية الأولية لمستشفى «توام» بالعين. وقال إن الأرقام تشير إلى زيادة نسبة التحويل 18%، خلال العام الماضي، مقارنة بعام 2011.

وأضافت أنه تم الإبلاغ عن 1729 حالة جديدة مصابة بالسرطان، العام الماضي، 28% منها لمواطنين، وشكلت الإناث 53%، مؤكدة أن أكثر السرطانات شيوعا في الإمارة «الثدي» بنسبة 22%، و«الدم» بنسبة 17%، وسرطان القولون والمستقيم بنسبة 9%، وسرطان العقد الليمفاوية بنسبة 7%، وسرطان الغدة الدرقية 5%، وتشكل أنواع السرطانات الأخرى 40%، لافتة إلى وجود 100 نوع من مسميات السرطان، أدرجت تحت اسم المرض.

وأكدت طاهر أن نسبة معدلات الإصابة في الإمارة متزايدة، إلا أن الهيئة تتبنى أفضل الممارسات العالمية لمكافحة السرطان بمختلف أنواعه، مشيرة إلى أن الهيئة تعمل على تحسين جودة الرعاية الصحية، والتوعية بالسرطانات، وتعميق فكر وعمل وفوائد الكشف المبكر للمرض، وتحسين عمليات رصد الحالات المرضية. وقالت إن الهيئة تأكدت ــ من خلال الفحوص والأبحاث ــ أن التطعيم ضد فيروس الورم الحليمي البشري يمنع الإصابة بسرطان عنق الرحم، كما أن التطعيم ضد التهاب الكبد الوبائي يمنع الإصابة بالتهاب الكبد الوبائي «بي»، المسبب الرئيس لسرطان الكبد.

وأفادت طاهر بأن 30% من وفيات السرطان، يمكن تجنبها باتباع نمط صحي، يتمثل في المحافظة على وزن سليم، وممارسة نشاط بدني، والإكثار من تناول الفواكه والخضراوات، والامتناع عن التدخين وشرب الكحول، مؤكدة أن التدخين وراء 22% من الوفيات الناتجة عن السرطانات بمختلف أنواعها، ووراء 71% من وفيات سرطان الرئة، على نحو خاص.

وتطرقت إلى برامج مكافحة السرطان، التي تنفذها الهيئة، وقالت إن خطة مكافحة المرض تشمل الوقاية، والكشف المبكر، والتشخيص، والعلاج والرعاية، وإنشاء برنامج الكشف المبكر لسرطان الرئة، إذ حددت الهيئة الفئات المستهدفة، التي ستتعامل معها خلال المرحلة المقبلة، وهي الشباب، والسيدات من عمر 25 عاما فما فوق، والرجال من عمر 40 عاما، والعاملون في المجال الصحي.

وكشفت طاهر عن إطلاق الهيئة برنامجها السنوي، لتعزيز الصحة والتوعية بالسرطان، تحت شعار «الصحة أمان.. والفحص اطمئنان»، بالشراكة مع شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، وبدعم من شركات وقطاعات أخرى.

المصدر: الامارات اليوم

مع تحيات:
الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s