خبراء عالميون يشيدون بمستوى الرعاية الصحية في الإمارات .. المؤتمر الثالث لأمراض الروماتيزم يختتم أعماله في أبوظبي اليوم

أشاد خبراء دوليون مشاركون في المؤتمر الثالث لأمراض الروماتيزم بأبوظبي بمستوى الرعاية الصحية في دولة الامارات من حيث الكوادر الطبية عالية المستوى، ومن حيث استقطاب أحدث التقنيات التشخيصية والعلاجية والاشعاعية المتوفرة ذاتها في المراكز الطبية والمستشفيات المرموقة في أميركا وأوروبا.

وقال الدكتور جيفري شايمان رئيس معهد الجهاز التنفسي والعناية المركزة ومعهد سلامة المرضى والجودة في عيادة كليفلاند كلينك أبوظبي على هامش المؤتمر الثالث لأمراض الروماتيزم الذي يختتم أعماله اليوم في أبوظبي، إن حكومة أبوظبي تسعى منذ فترة طويلة وبصورة دؤوبة وجهود حثيثة على تطوير وتحسين الخدمات الصحية المقدمة للمرضى في المنشآت الصحية في إمارة أبوظبي والوصول إلى مستوى الجودة والكفاءة الموجودة في المراكز العالمية المرموقة.

لافتا إلى أن بعض المناطق في الولايات المتحدة الأميركية تفتقر إلى الخدمات الصحية المتوفرة حاليا في أبوظبي، ولافتا إلى أن معظم المستشفيات والمراكز الصحية في دولة الإمارات بشكل عام لديها أفضل الكفاءات الطبية وأحدث الأجهزة والتقنيات الحديثة.

فكرة

وأفاد البروفيسور ريتشارد فوري استشاري أمراض الروماتيزم في أميركا بأنه على الرغم من عدم معرفته بمستوى مستشفيات أبوظبي إلا أنه استطاع أن يبلور فكرة جيدة من خلال ورش العمل.

ويهدف المؤتمر العلمي إلى مواكبة أحدث التطورات في مجال أمراض الروماتيزم. ويغطي مواضيع عدة مختارة في ما تم استحداثه من العلاجات، ويجري تقديمه من قبل نخبة من الخبراء ليستعرضوا أحدث الأبحاث والدراسات في هذه الأمراض على المستويين العالمي والمحلي.

عيادة في مستشفى المفرق لعلاج النقرس

أشاد الدكتور مصطفى المعيني رئيس قسم أمراض الروماتيزم والمناعة الطبية والحساسية في مستشفى المفرق بالجهود المبذولة في تنظيم هذا الحدث بعد نجاحه المتميز الذي حققه منذ البداية العام 2011م.

وأضاف “لقد تلقينا ردود أفعال تشجيعية من خبراء عالميين على علم كبير في تقييم نواحي العلاج المستقبلية والجديدة والذين يشاركون بخبرتهم في تحديد أفضل التقنيات المؤثرة في علاج أمراض الروماتيزم والمفاصل”.

وقال إن مستشفى المفرق بصدد إنشاء عيادة متخصصة في مستشفى المفرق لعلاج النقرس سيتم افتتاحها في بداية العام 2014 خاصة أن علاج النقرس يحتاج إلى حمية غذائية ورياضية وأدوية علاجية للحالات الحادة، حيث يتطلب مراجعة دورية للمرضى.

مرض

وقال الدكتور ريتشارد فيري إن ورقته تركزت على مرض الذئبة الحمراء والتجارب السريرية التي تم إجراؤها، وأشار إلى أن المرض كان يتم علاجه من خلال الكورتيزون والذي قد يسبب الوفاة بالسكتة القلبية أو مضاعفات كالفشل الكلوي للمرضى المصابين.

مشيرا إلى أنه تم التوصل إلى علاج جديد تم الحصول على موافقة أميركية وأوروبية وأن آخر مرة تم التوصل فيها إلى اعتماد دواء لعلاج الذئبة الحمراء كان عام 1950 إلى عام 2011 حين أعطى أمل للمرضى، والإمارات توفره للمريض في حال احتياجاته، وهو علاج قد يؤدي إلى تحسن حالة المريض بنسبة تصل إلى 15% وهي نسبة جيدة خاصة أن المرض ليس له علاج.

وأشار إلى أهمية الاختبارات السريرية في التوصل إلى الأدوية التي تناسب المرضى، وكان المرض لم يتم إجراء تجارب سريرية على المصابين، لذلك فإن التجارب السريرية بالغة الأهمية ورغم انخفاض النسبة إلا أنها في العموم جيدة، وقد تكون نواة للوصول إلى أنواع جديدة من الدواء.

دراسات علمية

وفيما يتعلق بوضع المرضى عالمياً فإن الدراسات العلمية أشارت إلى أنه أكثر انتشاراً في النساء وينتشر في أميركا وأوروبا وأفريقيا ويصيب 1 من كل ألف بحسب دراسات حديثة.

وأشار الدكتور توماس ج استشاري امراض الروماتيزم والنقرس في باريس، إلى أن النقرس داء مؤلم وينتشر في الأوساط التي يكثر فيها أكل اللحوم والبروتينات ونوبات التهابية في إبهام القدم، بسبب ارتفاع حمض البوليك.

وأضاف “يحدث تجمع في المفاصل عند زيادة حمض البوليك في الدم، وفي حالة إهمال علاجه قد يؤدي إلى تدمير المفصل نهائياً ويلعب الدور الوراثي دور كبير في الإصابة بالمرض، وهناك عوامل أخرى كالمشروبات الكحولية والبدانية أيضاً، وهو ينتشر في الفلبين بسبب نمط الغذاء وكذلك تغيرات النمط الغذائي.

وهو ينتشر بكثافة ويعد من أكثر الأمراض الروماتيزمية و1% من كل مائة شخص في أوروبا، وأن هناك 80 مليون يعانون من المرض في أميركا و1% من سكان الإمارات يعانون من النقرس.

وحول استخدام الأعشاب الطبية في العلاج لا يمكن الحكم على جودتها إلا بعد خضوعها لدراسات وأبحاث، وهناك نوعان من إدارة المرض أولهما التخفيف من حدة المرض، والنوع الثاني تقليل العقوبات التي تصيب المرضى والوصول إلى الشفاء.

جرعات

أشار الدكتور توماس ج إلى أن الأطباء يعجزون عن استخدام الجرعات المناسبة في العلاج، و”فيبوكستات” عن طريق الفم ودواء عن طريق الحقن وهو غالي الثمن.

المصدر : البيان

مع تحيات:
الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s