تعيين 76 مواطنة في وظيفة «حارسة» لتأمين23 مدرسة بأبوظبي .. البادرة الأولى على مستوى الدولة وبرواتب 8000 درهم

وظفت شركة “جي فور إس” للأمن الخاص 76 مواطنة في وظائف حارسة أمن خاص في 23 مدرسة في مدينتي أبوظبي والعين، وذلك بعد أن تم ترشيحهن للشركة من قبل مجلس أبوظبي للتوطين وتمت الموافقة على تعيينهن في الوظائف على أن يتم إلحاقهن ببرنامج تدريبي قبل ممارسة مهام العمل، بحسب محمد عز الدين مدير عام الشركة.

وقال عز الدين: “إن الشركة ترحب بتوظيف المواطنين في مجال الأمن الخاص، لا سيما في القطاعات المهمة، حيث إن أمن الوطن يحرص عليه المواطنون في المقام الأول”، مضيفاً أن تعيين فتيات مواطنات في وظائف حارسات أمن في المدارس تعد البادرة الأولى في تاريخ الدولة.

وأشار إلى أن تعيين عناصر أمن خاص نسائية تعد خطوة مهمة لاسيما في مدارس الروضة والابتدائي للحفاظ على الأطفال والحرص عليهم على أن يكون تأمين المدارس من الخارج فقط بحراس ذكور، لافتاً إلى أن الشركة دخلت مناقصة خاصة بتركيب كاميرات مراقبة حديثة في مدارس إمارة أبوظبي. ولفت عز الدين إلى أن المواطنات تم تعيينهن بعد ترشيحهن من قبل مجلس أبوظبي للتوطين، وتم إجراء المقابلات لهن وعرض النتائج على مجلس أبوظبي للتعليم باعتباره عميل الشركة وطالب الخدمة، ولابد من التأكد من رضا المسؤولين فيه عن عناصر الأمن النسائية التي ستعمل في المدارس.

وأضاف: إن تعيين المواطنات في 23 مدرسة رياض أطفال وروضة وتعليم أساسي في كل من أبوظبي والعين تعد المرحلة الأولى، حيث يتم تعميم الفكرة بعد تقييمها علي جميع مدارس إمارة أبوظبي، حيث إن وظيفة الحارسات هي رصد ومراقبة كل من يدخل المدارس من أولياء الأمور أو موظفي الإدارة أو أي شخص يتعامل مع المدرسة خلال أوقات الدراسة.

وأوضح مدير عام شركة “جي فور إس” للأمن الخاص أن رواتب حارسات الأمن الخاص المواطنات ستكون 8000 درهم، علاوة على احتساب ساعات العمل الإضافية في حال زيادتها عن ثماني ساعات عمل في أوقات مجالس الآباء أو أي أحداث تنظمها المدارس.

وأشار إلى أن بعد الموافقة على التعيين للمرشحات الذي وصل عددهن إلى 76 مواطنة يتم تأهيلهن من خلال برنامج تدريبي في مركز التدريب التابع للشركة في منطقة المصفح لتعريفهن بالمتطلبات الحكومية، وذلك في دورة مكثفة مدتها خمسة أيام وتأتي بعنوان الدورة التأسيسية وتشمل محاضرات عن مفهوم الأمن والإسعافات الأولية والدفاع المدني والتعامل مع الجمهور، كما يتم تدريبهن في المعهد الوطني للتدريب التابع لوزارة الداخلية.

وقال عز الدين: “إن التدريب لا يقتصر على المحاضرات النظرية، بل يمتد للجانب العملي ولمدة ثلاثة أيام في مواقع العمل للتعرف على متطلبات المكان الخاصة”، مشيراً إلى أن تدريب عناصر الأمن سواء من الذكور أو الإناث يأتي بهدف التعرف على طبيعة العمل وحصولهم على رخصة يتم تجديدها كل عامين علاوة على الدورات التنشيطية التي تنظمها الشركة خلال مدة العامين الخاصة لتجديد الترخيص.

وأكد أن الشركة لديها 482 حارساً خاصاً من الذكور يعملون في 183 مدرسة لتأمينها من الداخل والخارج، وذلك للحفاظ على أمن الأفراد والمنشآت علاوة على مراقبة المداخل والمخارج لجميع المدارس بشكل يؤمنها في أوقات الدراسة وبعدها.

وأضاف: إن الشركة تعمل في جميع إمارات الدولة ولديها 9500 موظف يعملون لدى 700 عميل في قطاعات مختلفة من البنوك والمراكز التجارية والجهات الحكومية الشركات الخاصة أيضاً وتوفر أيضاً الحراسات الخاصة والتعامل مع التقنيات الحديثة في مجال الأمن الخاص.

المصدر : الاتحاد

مع تحيات:

الــــــــوطــــــــن™
اتبعني Follow @AlWatanUAE
www.alwatan.ae

Advertisements

أكتب هنا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s